اخر تحديث
1 صفر 1436 هـ
شـارك معنا
انصــر نبيـك
مشـاريعناِ
مواقع صديقة
مجلة البيان

مشروع إصلاح اليتامى

وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلَاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ (البقرة 220)

 

يهدف المركز الإسلامي إلى الارتقاء بأسلوب كفالة اليتامى بانتخاب النابهين منهم وتعهدهم ليكونوا دعاة إلى الله تعالى تقوم على أكتافهم الأمة بإذن الله تعالى.

 

وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ( التوبة 122)

 

في هذا الإطار يقوم المركز الإسلامي ابتداء بعمل دورات تمهيدية في حفظ القرآن والعلوم الشرعية تهدف إلى تصنيف اليتامى حسب قدراتهم العلمية. وعلى ضوء ذلك يتم انتقاء النابهين من كل دورة ثم الارتقاء بهذه النخبة إلى دورات علمية متقدمة. ونظرا لما يأمل المركز الإسلامي من النفع المتعدي لهذه النخبة سيتولى المركز الإسلامي رعايتهم رعاية خاصة خلال دراستهم ماديا وعلميا وتربويا حتى يتم تأهيلهم ليكونوا علماء ربانيين.

 

أخي الكافـل

لا تحرم نفسك أن تضع لبنة في هذا البناء ولك الأجر مرتين بإذن الله؛ أجر كفالة اليتيم وأجر الدعوة إلى الله تعالى على بصيرة.

 

وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (فصلت 33)

 

 

 

وأما اليتامى ذووا القدرات العادية فلايزال لهم حقا قد كفله لهم الشرع الحكيم، فإن لم يتيسر لك كفالة طالب العلم اليتيم فساهم بما تجود به نفسك وشارك إخوانك في الأجر.

 

فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا

 وَأَنْفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (التغابن 16)

 

 

تفاصيل المشروع بإيجاز:

يرعى المركز الإسلامي حاليا ما يزيد عن 1300 يتيما تم تسجيلهم بناء على البحث الميداني الاجتماعي الذي يقوم به متخصصون من قبل المركز. يسعى المركز الإسلامي حاليا في تطوير قاعدة البيانات الخاصة باليتامى بإضافة مزيد من المعلومات التي تساعد في التقييم واستخراج التقارير الخاصة والعامة. وسوف يتم موالاة الكافلين بتطور مستويات اليتامى إما مباشرة أو بالنشر على موقع المركز على الانترنت.

 

قال النبي صلى الله عليه وسلم:

 "الدال على الخير كفاعله"

السلسلة الصحيحة 4/216

 

اعلان دعوى

الجمعة القادمة
استفتاءات
هل تعتقد أن نظام (التعليم عن بعد) هو النظام المناسب لظروف عصرنا؟
نعم
لا
لا أعرف


قاطعنا فشاركونا
POWERED BY MIDEASTNET